Close

بداية السكري

 بداية طريق طويل… على الرغم من أن السكري يسبب تغيير في الحياة، لا ينبغي أن يمنع من العيش حياة عادية

أي تغيير في الحياة ؟

هذه المرحلة مهمة لأنها تمثل في كثير من الأحيان منعطفا في حياة المريض.

 السكري مرض مزمن مع انعكاسات على الجسم و لكن قد يسبب أيضا مشاكل نفسية وتأثرات على الأسرة و المجتمع.

والآن، يجب على المريض رعاية السكري والتكيف مع القيود المرتبطة بعلاج ومراقبة السكري.

أهمية

جودة الرعاية في البداية، أمر بالغ الأهمية بالنسبة للمستقبل وتحدد جودة العلاج والمراقبة اللاحقة،.

حسن الرعاية بالسكري تمكن من العيش بصحة وسعادة. وعلى العكس، يمكن أن يؤدي السكري المهمل إلى مضاعفات على مستوى الأوعية الدموية الرئيسية للعيون والكلى والقلب والقدمين.

توعية مريض داء السكري ضرورية: ينبغي على المريض وأفراد عائلته أن يكونوا على علم جيد بالسكري و علاجه لأن العلاج إلى حد كبير بين 

يدي المريض.

تحد يجب التغلب عليه

 يجب الاستمرار كل يوم  و مدى الحياة في الجهد المطلوب لعلاج السكري . هذا يمكن أن يؤدي في بعض الأحيان إلى التعب واسترخاء الجهد.

إذا أهمل علاج السكري لفترة قصيرة، فإنه غالبا ما يكون ذلك دون عواقب.  يجب السيطرة من جديد على السكري والحفاظ على الروح المعنوية العالية.

ويمكن بفضل دعم الأقارب التغلب على الصعوبات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *